021-36880325,0321-2560445

5

ask@almuftionline.com
AlmuftiName
فَسْئَلُوْٓا اَہْلَ الذِّکْرِ اِنْ کُنْتُمْ لاَ تَعْلَمُوْنَ
ALmufti12
مصافحہ کا شرعی حکم
61980جائز و ناجائزامور کا بیانسلام اورچھینک کا جواب دینے کے آداب

سوال

سوال:کیا آج کل ہم نامحرم سے ایک تقریب میں ہاتھ ملاسکتے ہیں جیسا کہ وزیر کے ساتھ باہر ملک کی عورت وزیر ہاتھ ملاتی ہے،کیا یہ لمس کے دائرے میں آئے گا؟ نیز کیا یہ ہاتھ ملانا رسمی مصافحہ ہے؟

o

ہاتھ ملانا رسمی مصافحہ نہیں،بلکہ سنت سے ثابت ہے،لیکن نامحرم عورت سے ہاتھ ملانا جائز نہیں ہے،چاہے وہ کوئی بھی ہو،البتہ اگر دونوں اتنے عمررسیدہ ہوں کہ اس کی وجہ سے کسی فتنہ میں مبتلا ہونے کا اندیشہ نہ ہو تو اس صورت میں ہاتھ ملانے کی گنجائش ہے۔

حوالہ جات

"الدر المختار "(6/ 381): "(كالمصافحة) أي كما تجوز المصافحة لأنها سنة قديمة متواترة لقوله - عليه الصلاة والسلام - «من صافح أخاه المسلم وحرك يده تناثرت ذنوبه»". "البحر الرائق " (8/ 219): "ولا يجوز له أن يمس وجهها ولا كفها وإن أمن الشهوة لوجود المحرم ولانعدام الضرورة وقال - عليه الصلاة والسلام -: «من مس كف امرأة ليس له فيها سبيل وضع على كفه جمر يوم القيامة»..... وقيدوا جواز النظر دون المس عند إرادة الزوج إذا كانت شابة تشتهى وأما إذا كانت عجوزا لا تشتهى فلا بأس بمصافحتها ومس بدنها لانعدام خوف الفتنة وعن أبي بكر - رضي الله عنه - أنه كان يصافح العجائز فإذا كان شيخا يأمن على نفسه وعليها يحل له المصافحة وإن كان لا يأمن عليها ولا على نفسه لا تحل له مصافحتها لما فيه من التعريض للفتنة، فحاصله أنه يشترط لجواز المس أن يكونا كبيرين مأمونين في رواية وفي أخرى يكفي أن يكون أحدهما مأمونا كبيرا؛ لأن أحدهما إذا كان لا يشتهى لا يكون اللمس سببا للوقوع في الفتنة كالصغير، ووجه الأولى أن الشاب إذا كان لا يشتهي بمس العجوز فالعجوز تشتهي الشاب لأنها علمت بملاذ الجماع فيؤدي إلى الانتهاء من أحد الجانبين وهو حرام بخلاف ما إذا كان أحدهما صغيرا؛ لأنه لا يؤدي إلى الانتهاء من الجانبين؛لأن الكبير لا يشتهي بمس الصغير".
..

n

مجیب

محمد طارق صاحب

مفتیان

آفتاب احمد صاحب / سیّد عابد شاہ صاحب

جواب دیں

آپ کا ای میل ایڈریس شائع نہیں کیا جائے گا۔