021-36880325,0321-2560445

5

ask@almuftionline.com
AlmuftiName
فَسْئَلُوْٓا اَہْلَ الذِّکْرِ اِنْ کُنْتُمْ لاَ تَعْلَمُوْنَ
ALmufti12
خطبات فقیر میں مذکور حدیث کی تحقیق
..حدیث سے متعلق مسائل کا بیانمتفرّق مسائل

سوال

جوعورت اپنے خاوند کے گھر میں کوئی بے ترتیب پڑی ہوئی چیز کواٹھاکرترتیب کے ساتھ رکھ دیتی ہے تواللہ تعالی ایک نیکی عطافرماتے ہیں ،ایک گناہ معاف فرمادیتے ہیں ،اورجنت میں ایک درجہ بلند فرمادیتے ہیں۔(خطبات فقیر 2 /215 )

o

مذکورہ حدیث بھی انہی الفاظ کے ساتھ تونہیں مل سکی ، البتہ اس مفہوم کے قریب قریب حدیث ملی ہے ،لیکن اس حدیث کوبھی علامہ ابن جوزی نے موضوعات میں ذکرکیاہے ،اورامام دارقطنی نے اس حدیث کوباطل کہاہے ۔

حوالہ جات

"الموضوعات لابن الجوزي " 2 / 270: / الخطيب أخبرني أبو الوليد الدربندى أنبأنا محمد بن أحمد بن محمد بن سليمان الحافظ أنبأنا محمد بن نصر بن خلف حدثنا أبو كبير سيف بن حفص حدثنى على بن الجنيد ومحمد بن حميد بن فروة قالا حدثنا محمد بن سلام حدثنا أبو سهل المدائني - يعنى الصباح بن سهل عن زياد بن ميمون عن أنس بن مالك قال : " كانت امرأة عطارة يقال لها الحولاء ، فجاءت إلى عائشة فقالت : يا أم المؤمنين نفسي لك الفداء إنى أزين نفسي لزوجي كل ليلة حتى كأنى العروس أزف إليه " . وذكر الحديث . هذا ما روى الخطيب وقد روى لنا هدا الحديث بطوله ، وهو أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال للحولاء : " ليس من امرأة ترفع شيئا من بيتها من مكان أو تضعه في مكان تريد بذلك إصلاحا إلا نظر الله تعالى إليها وما نظر الله عزوجل إلى عبد قط فعذبه " . قال : زدنى يا رسول الله ، قال " ليس من امرأة من المسلمين تحمل من زوجها إلا كان لها من الاجر كأجر الصائم القائم المخبت القانت ، فإذا رضعته كان لها بكل رضعة عتق رقبة ، فإذا فطمته نادى مناد من السماء أيها المرأة استأنفى العمل فقد كفيت ما مضى . فقالت عائشة : يا رسول الله هذا للنساء والرجال ؟ قال : ما من رجل من المسلمين يأخذ بيد امرأته يراودها إلا كتب الله له عشر حسنات فإذا عانقها فعشرون حسنة ، فإذا قبلها فعشرون ومائة حسنة ، فة ذا جامعها ثم قام إلى مغتسله لم يمر الماء على شعرة من جسده إلا كتب الله بها عشر حسنات وحط عنه عشر خطيئات ، وإن الله عزوجل ليباهي به الملائكة فيقول : انظروا إلى عبدى قام من هذه الليلة الشديدة بردها فاغتسل من الجنابة مؤمنا ، إنى ربه أشهدكم أنى قد غفرت له " . قال الدار قطني : هذا حديث باطل ۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔۔ " لسان الميزان لأحمد العسقلاني" 2 / 368: [ 1995 ] زياد بن ميمون الثقفي الفاكهي عن أنس رضى الله تعالى عنه ويقال له زياد بن أبي عمار وزياد بن أبي حسان يدلسونه لئلا يعرف في الحال قال الليث بن عبده سمعت بن معين يقول زياد بن ميمون ليس يسوى قليلا ولا كثيرا وقال مرة ليس بشيء وقال يزيد بن هارون كان كذابا وقال البخاري تركوه وقال أبو زرعة واهي الحديث وقال الدارقطني ضعيف وقال أبو داود ليلة أتيته فقال استغفر الله وضعت هذه الأحاديث وقال بشر بن عمر الزهراني سألت زياد بن ميمون أبا عمار عن حديث لأنس فقال احسبوني كنت يهوديا أو نصرانيا قد رجعت عما كنت أحدث به عن أنس لم أسمع من أنس شيئا وقال الحسن بن علي الخلال سمعت يزيد بن هارون وذكر زياد بن ميمون فقال حلفت أن لا أروي عنه شيئا سألته عن حديث فحدثني به عن بكر بن عبد الله ثم عدت اليه فحدثني به عن مورق ثم عدت اليه فحدثني ببعضه عن الحسن وقال محمود بن غيلان قلت لأبي داود قد أكثرت عن عباد بن منصور فمالك لم تسمع منه حديث العطارة الذي رواه النضر بن شميل لنا قال اسكت فانا لقيت زياد بن ميمون وعبد الرحمن بن مهدي فسألناه فقلنا هذه الأحاديث التي ترويها عن أنس فقال أرأيتما من تاب أليس يتوب الله عليه قلنا نعم قال ما سمعت من أنس من ذا قليلا ولا وكثيرا فانتما لا تعلمان اني لم ألق أنسا إذا لم يعلم الناس قال أبو داود فبلغنا انه يروي فاتيناه انا وعبد الرحمن فقال أتوب ثم بلغنا انه يحدث فتركناه ومن مناكيره عن أنس رضى الله تعالى عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم طلب العلم فريضة الصباح بن سهل ضعيف عن زياد بن ميمون عن أنس رضى الله تعالى عنه مرفوعا ليس من امرأة تحمل حملا الا كان لها كأجر القائم الصائم المخبت فإذا وضعت كان لها بكل رضعة عتق رقبة والرجل إذا جامع زوجته واغتسل باهى الله به الملائكة محمد بن الحارث صدره ثنا مفضل بن فضالة عن أبي عروبة عن زياد أبي عمار عن أنس رضى الله تعالى عنه مرفوعا ان الله ليس بتارك أحدا يوم الجمعة من المسلمين الا غفر له قلت قد أدركه يحيى بن يحيى التميمي انتهى وحديث العطارة الذي أشاروا اليه أخرجه بن الجوزي في الموضوعات من طريق غنجار صاحب تاريخ بخارى حدثنا محمد بن نصر بن خلف ثنا أبو كثير سيف بن حفص حدثني علي بن الجنيد ثنا محمد بن سلام ثنا أبو سهل المدائني ثنا الصباح بن سهل عن زياد بن ميمون عن أنس بن مالك رضى الله تعالى عنه قال كانت امرأة بالمدينة عطارة يقال لها الخولاء فجاءت الى عائشة رضى الله تعالى عنها فقالت يا أم المؤمنين نفسي لك الفداء لازين نفسي لزوجي كل ليلة حتى كأني العروس ازف اليه فقالت ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ليس من امرأة ترفع شيئا من بيتها أو تضعه في مكان تريد بذلك اصلاحا الا نظر الله إليها فذكر الحديث بطوله وفيه فضل الولادة والرضاع والفطام والمراودة والمعاتقة والقبلة والمجامعة وغير ذلك۔۔۔
..

n

مجیب

محمّد بن حضرت استاذ صاحب

مفتیان

سیّد عابد شاہ صاحب / محمد حسین خلیل خیل صاحب

جواب دیں

آپ کا ای میل ایڈریس شائع نہیں کیا جائے گا۔