021-36880325,0321-2560445

5

ask@almuftionline.com
AlmuftiName
فَسْئَلُوْٓا اَہْلَ الذِّکْرِ اِنْ کُنْتُمْ لاَ تَعْلَمُوْنَ
ALmufti12
سابقہ وطن اصلی میں قصر واتمام کا حکم
68685نماز کا بیانمسافر کی نماز کابیان

سوال

   30 سال سے میری مستقل رہائش لاہور میں ہے۔ اپنا گھر ہے اور بیوی بچے بھی ساتھ ہیں، جبکہ جائیداد اور دو بھائیوں کی رہائش وطن اصلی بونیر میں ہے۔کبھی کبھی کام کے سلسلے میں یا خوشی اور غم کے موقع پر وہاں جانا  بھی پڑتا ہے۔ میرا ارادہ اپنے گاؤں سے مستقل رہائش ختم کرنے کا بھی نہیں ہے، جبکہ میرے بالغ بیٹے) جس کی بیوی بچے  بھی ساتھ ہیں) کا ارادہ لاہور میں مستقل رہائش کا ہے اور گاؤں میں جائیداد کے باوجود مستقل رہائش کا ارادہ بالکل نہیں رکھتا اب اس صورتحال میں اگر میرا بیٹا گاؤں کا سفرکرے ،تو جو ہمارا اصل گاؤں ہے ،اس میں 15 دن کی  نیت کرکے قیام کرے، لیکن ساتھ ساتھ وہاں سےان کو 48 میل سے کم مسافت پر واقع دوسرے مختلف گاؤں جاناپڑتا ہے۔ پوچھنا یہ ہے کہ ان دوسرے گاؤں میں وہ نماز کیسے ادا کرےگا؟

o

جب گاؤں آپ کے بیٹے کاوطن اصلی نہ رہاتووہ صرف اس وقت وہاں     ا    تمام        کریں گے، جب15 دن  اپنے    گاؤں ہی میں مسلسل قیام کا ارادہ ہو، اسی طرح اگر دن کو دوسرے گاؤں  جاتا ہو اور رات کو واپس  اپنے گاؤں آتا ہو ۔لیکن اگر کچھ دن اپنے گاؤں  میں اور کچھ دن  کسی  ایسے گاؤں میں  جس کا مستقل نام ہو اور عرف میں دوسرا مستقل گاؤں سمجھا جاتا ہو اور ایک جگہ مسلسل 15دن قیام  نہ ہو تو وہ ان تمام  بستیوں میں مسافر رہے گا ۔

حوالہ جات

قال العلامة الكاساني رحمه الله: (ووطن) الإقامة ينتقض بالوطن الأصلي؛ لأنه فوقه، وبوطن الإقامة أيضا؛ لأنه مثله، والشيء يجوز أن ينسخ بمثله، وينتقض بالسفر أيضا؛ لأن توطنه في هذا المقام ليس للقرار ولكن لحاجة، فإذا سافر منه يستدل به على قضاء حاجته، فصار معرضا عن التوطن به، فصار ناقضا له دلالة، ولا ينتقض وطن الإقامة بوطن السكنى؛ لأنه دونه فلا ينسخه.( بدائع الصنائع :1/ 104) قال العلامة الحصكفي رحمه الله: يبطل (وطن الاقامة بمثله، و) بالوطن (الاصلي، و) بإنشاء (السفر).والاصل أن الشئ يبطل بمثله. (الدر المختار: 106) قال العلامة ابن عابدين رحمه الله: قوله:( وبالوطن الأصلي) كما إذا توطن بمكة نصف شهر ثم تأهل بمنى، أفاده القهستاني.(قوله وبإنشاء السفر) أي منه، وكذا من غيره، إذا لم يمر فيه عليه قبل سير مدة السفر.قال في الفتح: إن السفر الناقض لوطن الإقامة ما ليس فيه مرور على وطن الإقامة، أو ما يكون المرور فيه به بعد سير مدة السفر...والحاصل: أن إنشاء السفر يبطل وطن الإقامة إذا كان منه، أما لو أنشأه من غيره فإن لم يكن فيه مرور على وطن الإقامة، أو كان ولكن بعد سير ثلاثة أيام فكذلك، ولو قبله لم يبطل الوطن بل يبطل السفر؛ لأن قيام الوطن مانع من صحته. والله أعلم. (رد المحتار:2/ 132) قال العلامة الحصكفي رحمه الله: (من خرج من عمارة موضع إقامته) (قاصدا) ... (مسيرة ثلاثة أيام ولياليها) ... (بالسير الوسط مع الاستراحات المعتادة) ...(صلى الفرض الرباعي ركعتين) ...(ولو) كان (عاصيا بسفره) ... (حتى يدخل موضع مقامه) إن سار مدة السفر، وإلا فيتم بمجرد نية العود؛ لعدم استحكام السفر (أو ينوي) (إقامة نصف شهر) حقيقة أو حكما ... (بموضع) واحد (صالح لها) من مصر أو قرية أو صحراء دارنا وهو من أهل الأخبية (فيقصر إن نوى) الإقامة (في أقل منه) أي في نصف شهر (أو) نوى (فيه لكن في غير صالح) أو كنحو جزيرة أو نوى فيه لكن (بموضعين مستقلين كمكة ومنى) فلو دخل الحاج مكة أيام العشر لم تصح نيته ؛لأنه يخرج إلى منى وعرفة فصاركنية الاقامة في غير موضعها، وبعد عوده من منى تصح ، كما لو نوى مبيته بأحدهما ، أو كان أحدهما تبعا للآخر.( الدر المختار: 105، 106) قال العلامة ابن عابدين رحمه الله: قوله:( أو نوى فيه): أي في صالح لها ،قوله:( بموضعين مستقلين) لا فرق بين المصرين والقريتين والمصر والقرية .بحر.قوله:( فلو دخل إلخ) هو ضد مسألة دخول الحاج الشام فإنه يصير مقيما حكما وإن لم ينو الإقامة ، وهذا مسافر حكما وإن نوى الإقامة؛ لعدم انقضاء سفره ما دام عازما على الخروج قبل خمسة عشر يوما ،أفاده الرحمتي...أقول: ويظهر من هذه الحكاية أن نيته الإقامة لم تعمل عملها إلا بعد رجوعه لوجود خمسة عشر يوما بلا نية خروج في أثنائها، بخلاف ما قبل خروجه إلى عرفات؛ لأنه لما كان عازما على الخروج قبل تمام نصف شهر لم يصر مقيما، ويحتمل أن يكون جدد نية الإقامة بعد رجوعه...قوله: (كما لو نوى مبيته بأحدهما) فإن دخل أولا الموضع الذي نوى المقام فيه نهارا لا يصير مقيما، وإن دخل أولا ما نوى المبيت فيه يصير مقيما، ثم بالخروج إلى الموضع الآخر لا يصير مسافرا ؛لأن موضع إقامة الرجل حيث يبيت به. حلية.قوله:( أو كان أحدهما تبعا للآخر) كالقرية التي قربت من المصر بحيث يسمع النداء على ما يأتي في الجمعة . وفي البحر: لو كان الموضعان من مصر واحد أو قرية واحدة فإنها صحيحة لأنهما متحدان حكما ، ألا ترى أنه لو خرج إليه مسافرا لم يقصر. اهـ. ط.(رد المحتار:2/ 126)
..

n

مجیب

متخصص

مفتیان

فیصل احمد صاحب / شہبازعلی صاحب

جواب دیں

آپ کا ای میل ایڈریس شائع نہیں کیا جائے گا۔