021-36880325,0321-2560445

5

ask@almuftionline.com
AlmuftiName
فَسْئَلُوْٓا اَہْلَ الذِّکْرِ اِنْ کُنْتُمْ لاَ تَعْلَمُوْنَ
ALmufti12
وطن سکنی میں قصر کا حکم
68858نماز کا بیانمسافر کی نماز کابیان

سوال

میں بسلسلہ تعلیم اسلام آباد میں مقیم ہوں ، والدین اور گھر بونیر میں ہے۔ ایک بھائی کی مستقل رہائش لاہور میں ہے۔  کبھی کبھی  چھٹیوں  کے ایام میں اپنے بھائی کے پاس  لاہور جانا ہوتا ہے۔ اگر میرا ارادہ لاہور میں  15 دن سے کم قیام کا ہو تومیرے لیے نماز کا کیا حکم ہے ؟قصر  کروں گا یا اتمام؟ جبکہ مستقبل میں میرا ارادہ لاہور میں  اپنے بھائی کے ساتھ رہنے کا ہے، لیکن فی الحال  وہاں میرے لیے کوئی مستقل گھر/ کمرہ وغیرہ نہیں ہے۔ نیز یہ بھی بتائیں کہ ہمارے گاؤں  سے تقریباً ڈیڑھ کلو میٹر  کے فاصلے پر  دوسراگاؤں  ہے  جس کا مستقل نام اور مستقل حیثیت ہے۔ سفر کے احکام ہمارے گاؤں  کی حدود  ختم ہونے کے بعد شروع ہوں گے؟ یا  دوسرے گاؤں کی حدود  ختم ہونے کے بعد؟

o

فی الحال  لاہور نہ آپ کا وطن اقامت ہے نہ ہی وطن اصلی، لہذا صورت مسئولہ میں جب آپ کی نیت لاہور میں 15 دن سے کم قیام کرنے کی ہو تو آپ  قصر کریں گے۔

آپ کے لیےاپنے  گاؤں کی حدود ختم  ہونے کے بعد سفر کے احکام جاری ہوں گے ،دوسرے گاؤں کا اعتبار نہیں۔

حوالہ جات

قال العلامة الحصكفي رحمه الله: (الوطن الاصلي) هو موطن ولادته أو تأهله أو توطنه(يبطل بمثله) إذا لم يبق له بالأول أهل، فلو بقي لم يبطل بل يتم فيهما. (لا غير، و)يبطل (وطن الاقامة بمثله، و) بالوطن (الاصلي،و) بإنشاء (السفر). (الدر المختار: 106) قال العلامة ابن عابدين رحمه الله: قوله: (يبطل بمثله) : سواء كان بينهما مسيرة سفر أو لا، ولا خلاف في ذلك، كما في المحيط .قهستاني. وقيد بقوله: بمثله؛ لأنه لو انتقل منه قاصدا غيره ، ثم بدا له أن يتوطن في مكان آخر ، فمر بالأول أتم ؛لأنه لم يتوطن غيره ،نهر.قوله: (إذا لم يبق له بالأول أهل) :أي وإن بقي له فيه عقار، قال في النهر: ولو نقل أهله ومتاعه وله دور في البلد لا تبقى وطنا له ،وقيل ،تبقى.(رد المحتار:2/ 132) قال العلامة الحصكفي رحمه الله: (من خرج من عمارة موضع إقامته) (قاصدا) ... (مسيرة ثلاثة أيام ولياليها) ... (بالسير الوسط مع الاستراحات المعتادة) ...(صلى الفرض الرباعي ركعتين) ...(ولو) كان (عاصيا بسفره) ... (حتى يدخل موضع مقامه) إن سار مدة السفر، وإلا فيتم بمجرد نية العود؛ لعدم استحكام السفر (أو ينوي) (إقامة نصف شهر) حقيقة أو حكما ... (بموضع) واحد (صالح لها) من مصر أو قرية أو صحراء دارنا ، وهو من أهل الأخبية، (فيقصر إن نوى) الإقامة (في أقل منه) أي في نصف شهر (أو) نوى (فيه لكن في غير صالح) أو كنحو جزيرة أو نوى فيه لكن (بموضعين مستقلين كمكة ومنى) . ( الدر المختار: 105، 106) قال العلامة الكاساني رحمه الله: فالذي يصير المقيم به مسافرا نية مدة السفر، والخروج من عمران المصر، فلا بد من اعتبار ثلاثة أشياء: أحدها: مدة السفر...والثالث: الخروج من عمران المصر، فلا يصير مسافرا بمجرد نية السفر، ما لم يخرج من عمران المصر. وأصله ما روي عن علي رضي الله عنه : أنه لما خرج من البصرة يريد الكوفة، صلى الظهر أربعا ، ثم نظر إلى خص أمامه، وقال: لو جاوزنا الخص صلينا ركعتين، ولأن النية إنما تعتبر إذا كانت مقارنة للفعل؛ لأن مجرد العزم عفو، وفعل السفر لايتحقق إلا بعد الخروج من المصر، فما لم يخرج لا يتحقق قران النية بالفعل، فلا يصير مسافرا. (بدائع الصنائع :1/ 93) قال الفرغاني المرغيناني رحمه الله:وإذا فارق المسافر بيوت المصر صلى ركعتين ؛لأن الإقامة تتعلق بدخولها، فيتعلق السفر بالخروج عنها ، وفيه الأثر عن علي رضي الله عنه: لو جاوزنا هذا الخص لقصرنا. ولا يزال على حكم السفر حتى ينوي الإقامة في بلدة ، أو قرية، خمسة عشر يوما أو أكثر، وإن نوى أقل من ذلك قصر.(الهداية:1/ 80)
..

n

مجیب

متخصص

مفتیان

فیصل احمد صاحب / شہبازعلی صاحب

جواب دیں

آپ کا ای میل ایڈریس شائع نہیں کیا جائے گا۔