021-36880325,0321-2560445

5

ask@almuftionline.com
AlmuftiName
فَسْئَلُوْٓا اَہْلَ الذِّکْرِ اِنْ کُنْتُمْ لاَ تَعْلَمُوْنَ
ALmufti12
ایمان اور عقیدہ دیہات کی بوڑھی عورتوں سے سیکھنا
71364ایمان وعقائدایمان و عقائد کے متفرق مسائل

سوال

یہ روایت سوشل میڈیا پر گردش کر رہی ہے کہ "ایمان اور عقیدہ دیہات کی بوڑھی عورتوں سے سیکھو، یا دیہات کی بوڑھی عورتوں جیسا رکھو۔" کیا یہ مستند ہے؟

o

مذکورہ روایت غیر مستند ہے۔ یہ روایت مسند الفردوس للدیلمی میں مذکور ہے، جو چھٹی  صدی ہجری میں لکھی گئی ہے، جس میں صحیح، ضعیف اور من گھڑت ہر قسم کی کل دس ہزار روایات کو جمع کیا گیا ہے۔ دیگر مشہور اور بڑے محدثین نے مذکورہ کتاب کی اسی روایت سمیت کئی دیگر روایات کو موضوع (من گھڑت) قرار دیا ہے۔

حوالہ جات

الفردوس بمأثور الخطاب (1/ 256)
 - ابن عمر
إِذا كان فِي آخر الزمان واختلفت الأهواء فعليكم بدين أهل البادية.
الدرر المنتثرة في الأحاديث المشتهرة (ص: 150)
301 - (حديث) "عليكم بِدين العجائزِ" الديلمي من حديث ابن عمر بلفظ: "إِذا كان آخر الزمان واختلفت الأهواء فعليكم بِدينِ البادية والنساء" وسنده واه.
كشف الخفاء ت هنداوي (2/ 83)
1774- عليكم بدين العجائز1. قال في "المقاصد": لا أصل له بهذا اللفظ؛ ولكن عند الديلمي عن ابن عمر مرفوعًا "إذا كان آخر الزمان واختلفت الأهواء فعليكم بدين أهل البادية والنساء"، وفي سنده محمد بن البيلماني ضعيف جدًا، قال ابن حبان: حدث عن أبيه بنسخة منها مائتا حديث موضوعة؛ فلا يجوز الاحتجاج به ولا ذكره إلا للتعجب وقال في الدرر: وسنده واه،
وقال القاري: حديث موضوع وعند رزين في جماعة عن عمر بن الخطاب بن الخطاب أنه قال: "تركتكم على الواضحة ليلها كنهارها كونوا على دين الأعراب والغلمان والكتاب"، قال ابن الأثير في "جامع الأصول": أراد بقوله "دين الأعراب والغلمان" الوقوف عند قبول ظاهر الشريعة واتباعها من غير تفتيش وتنقير عن أقوال أهل الزيغ والأهواء، ومثله قوله عليكم بدين العجائز انتهى وحكم الصغاني على حديث "إذا كان آخر الزمان واختلفت الأهواء بالوضع"
مختصر العلو للعلي العظيم (ص: 275)
قلت: هذا معنى قول بعض الأئمة: عليكم بدين العجائز، يعني أنهن مؤمنات بالله على فطرة الإسلام، لم يدرين ما علم الكلام.
سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة وأثرها السيئ في الأمة (1/ 130)
 - " عليكم بدين العجائز ". لا أصل له. كذا قال في " المقاصد " وذكره الصغاني في " الأحاديث الموضوعة " (7) وأورده الغزالي (3 / 67) مرفوعا إليه صلى الله عليه وسلم! وقال مخرجه العراقي:
قال ابن طاهر في " كتاب التذكرة " (رقم 511) : تداوله العامة، ولم أقف له على أصل يرجع إليه من رواية صحيحة ولا سقيمة، حتى رأيت حديثا لمحمد بن عبد الرحمن البيلماني عن أبيه عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم.
المصنوع في معرفة الحديث الموضوع (ص: 124)
199 - حَدِيثُ عَلَيْكُمْ بِدِينِ الْعَجَائِزِ قَالَ السَّخَاوِيُّ لَا أَصْلَ لَهُ بِهَذَا اللَّفْظِ قَالَ الصَّغَانِيُّ وَحَدِيثُ إِذَا كَانَ آخِرُ الزَّمَان وَاخْتلف الأَهْوَاءُ فَعَلَيْكُمْ بِدِينِ أَهْلِ الْبَادِيَةِ وَالنِّسَاءِ مَوْضُوعٌ.
منهج الأشاعرة في العقيدة - الكبير (ص: 32)
وعلماء الأشاعرة لما حصروا القضية في التقليد والنظر، ثم تبين لهم من تجاربهم الخاصة فساد النظر الكلامي، وهزاله؛ عادوا إلى تفضيل التقليد حتى أوصى كثير من أئمتهم في توباتهم المشهورة آخر أيامهم؛ كالجويني، والغزالي، والرازي، وغيرهم بالتمسك بدين العجائز، ووصفوه بأنه أفضل عقيدة وأسلمها (2). وفی الحواشی: (2) حتى من لم يصرح بدين العجائز إنما طلب الرجوع إلى الإيمان المجمل الذي هو حقيقة عقيدة العجائز والعوام.
فتاوى دار الإفتاء المصرية (8/ 184)
هل من الحديث ما يقال " عليكم بدين العجائز " وإذا صح فما المراد به؟
الجواب:  أورد الإمام الغزالى هذا الحديث فى كتابه "الإحياء" ج 3 ص 67 وعلق عليه العراقى بما نصه: قال ابن طاهر فى كتاب التذكرة: هذا اللفظ تداوله العامة ولم أقف له على أصل يرجع إليه من رواية صحيحة ولا سقيمة، حتى رأيت حديثا لمحمد بن عبد الرحمن بن السلمانى عن ابن عمر عن النبى صلى الله عليه وسلم" إذا كان فى آخر الزمان واختلفت الأهواء فعليكم بدِين أهل البادية والنساء" وابن السلمانى له عن أبيه عن ابن عمر نسخة كان يُتهم بوضعها، انتهى، وهذا اللفظ من هذا الوجه رواه ابن حبان فى الضعفاء فى ترجمة ابن السلمانى.
المقاصد الحسنة (ص: 464)
حَدِيث: عَلَيْكُمْ بِدِينِ الْعَجَائِزِ، لا أصل له بهذا اللفظ، ولكن عند الديلمي من حديث محمد بن عبد الرحمن بن البَيْلماني عن أبيه عن ابن عمر مرفوعا: إذا كان في آخر الزمان واختلفت الأهواء، فعليكم بدين أهل البادية والنساء، وابن البيلماني ضعيف جدا، قال ابن حبان: حدث عن أبيه بنسخة شبيها بمائتي حديث، كلها موضوعة، لا يجوز الاحتجاج به، ولا ذكره إلا على وجه التعجب، وعند زين في جامعه مما أضافه لعمر بن عبد العزيز، وابن تيمية لعمر بن الخطاب رضي اللَّه عنه، أنه قال: تركتم على الواضحة، ليلها كنهارها، كونوا على دين الأعراب والغلمان والكتاب، قال ابن الأثير في جامع الأصول: أراد بقوله: دين الأعراب والغلمان الوقوف عند قبول ظاهر الشريعة، واتباعها من غير تفتيش عن الشبه، وتنفير عن قول أهل الزيغ والأهواء، ومثله قوله عليكم بدين العجائز انتهى

ناصر خان مندوخیل

دارالافتاء جامعۃالرشید کراچی

19/06/1442 ھ

n

مجیب

ناصر خان بن نذیر خان

مفتیان

آفتاب احمد صاحب / سیّد عابد شاہ صاحب

جواب دیں

آپ کا ای میل ایڈریس شائع نہیں کیا جائے گا۔